منتدى السور، منتديات السور ، موقع السور ، سور الكويت ، منتدى كويتي

منتدى السور ، السور ، منتديات السور ، موقع السور ، سور الكويت ، منتدى كويتي
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  مركز رفع الصور  
تهني ادارة المنتدى زوارها واعضائها الكرام بقدوم شهر رمضان المبارك سائلين المولى عزوجل أن يبلغنا شهره الكريم ويجعلنا من عتقائه من النار ... وكل عام وأنتم بخير

شاطر | 
 

 أمس دورك و اليوم دوري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
:: المدير العام ::
:: المدير العام ::
avatar

المساهمات : 301
تاريخ التسجيل : 09/07/2011

مُساهمةموضوع: أمس دورك و اليوم دوري   الخميس أغسطس 11, 2011 11:37 pm

بالآمٍـٍس / دوٍرٍك وٍ الَيوٍم [دوٍريٍ] ..!

كم هي [غريبه ] هاذه الحياة التي نعيشها





والتي نمر في ساعاتها بين لحظات وادوار




تجبرنا ان نسلك [ خطاها]



ونتفاجئ بجمله ترتد امامنا




وإن لم تكون لفضيه قد تكون حسيه





( بالامس دورك واليوم دوري )





عندما [نعيش] حياتنا سعيده باعتقاد ان هنالك شخص احتوانا من كل جهاتنا








بصفته الحبيب المخلص





ولا نعلم ماذا خبأت لنا الايام





وفي ذات [ يوم] تخبطت تلك النواحي [ وتاه] طريق حياتك




وصدمت بخيانه لم تكن بالحسبان



لاتنسى ان الدنيا ادوار
سياتي[ يوم] ويشرب ذاك الخائن من نفس الكاس




فتنتثر تلك الكلمات




( بالامس دورك واليوم دوري )




اناس [اعتقدو] ان الحياة دائمه




كانو في غناء ودهاء[ وكبرياء]



لم يكونو يحتسبو لاحد حساب




لدرجة الاستهزاء [بالمساكين] و الفقراء




و[نسيان ] ان الله هو الغني وملك الحساب




للاسف لم تستمر [ نعمته]




واذا [ به ] اليوم ينظر بمن كان فقير




حينها [تكتب] العباره




( بالامس دورك واليوم دوري )




كثير من كان يسيء الى [والديه] في عمره




سواء [بالسب] او كان بطريقه من الطرق




نطق ذات يوم بكلمه لوالده كان[ وقعها ]جسيم




وهو[ احد] اولائك الذان رضاهما من رضا الرب




وفي دورة الحياة ومرور [السنين] تلقى نفس الكلمه من ابنه




ووقع اثر صداها بداخله




فتذكر والده [ وهو] في حزنه






( بالامس دورك واليوم دوري )




[عندما] لاتهتم بمن هم في حاجتك




ولا تحرك ساكن في [مساعدة] من بامكانك على




مد يد [العون] له وتغاضيت عنه في محنته




وهو في امس الحاجه الى الوقوف بجانبه




تذكر ان الايام تدور وسياتي[ اليوم]




الذي يجبرك [على ]الحاجه وربما لن يلتفت بوقتها احد حولك




فعندها ستخرج ...




( بالامس دورك واليوم دوري )




عندما اجهد [نفسي] وأشغل




معظم وقتي وتذهب ساعات كانت ثمينه في يومي




سخرتها

م/ن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://q8nat.yoo7.com
 
أمس دورك و اليوم دوري
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى السور، منتديات السور ، موقع السور ، سور الكويت ، منتدى كويتي :: دليل كويت نت :: القسم العام :: المواضيع العامه ، مناقشات-
انتقل الى: